مديرية أوقاف جرش تنظم ندوة حوارية عن الوئام العالمي بين الأديان

البيان نيوز مصداقية_ رفاد عياصره
رعى محافظ جرش مازن عبيد الله ندوة حوارية صباح اليوم تحت عنوان "الوئام العالمي بين الاديان " في هيئة شباب كلنا الأردن  لتجسيد المبادرة التي أطلقها جلالة الملك عبدا لله الثاني وتبنتها الجمعية العامة للأمم المتحدة لتخصيص  أسبوع للوئام  العالمي بين الأديان " شارك فيها الدكتور أمين أبو الليل المدرس في جامعة فيلادلفيا والأب سامي قندح و بحضور مدير أوقاف جرش أحمد أبو الوالي وجمع من المدعوين.

مدير أوقاف جرش أحمد عبد الوالي رحب بالحضور وقال أن الحوار الإسلامي المسيحي من الضرورات المهمة لزيادة لحمة التعاون والإخاء في المجتمع الأردني وتابع أن هذا اللقاء هو الأول من نوعه مع نخبة من المواطنين والقياديين من المسلمين والمسيحيين في محافظة جرش وبين  أننا في محافظة جرش مسلمين ومسيحيين نعيش في ظل الأسرة الهاشمية ونسهم في بناء المحافظة ويجمعنا روابط الجيرة والعادات والتقاليد والتاريخ والهموم والأهداف
وقال الدكتور أمين أبو الليل انطلقت فكرة الحوار الإسلامي المسيحي من أهمية تبادل الأفكار والمفاهيم على المستويات  المحلية والعربية والدولية وأضاف أن للحوار أثر واضح في بناء جسور الثقة بين المتحاورين وتعميق التفهم والتفاهم لديهم  وتابع أن هذا العصر يعتبر التواصل فيه ضرورة حضارية والحوار إحدى الوسائل للتواصل بين التيارات الفكرية  والدينية كما يعزز اواصر المودة والأخوة بين الإنسانية وأضاف أن مؤسسة آل البيت بدأت منذ الثمانيات يوضع تصور إلى التقارب مرتكزاً على ثلاثة محاور محددة وهي توفير منبر موضوعي وأكاديمي للمسلمين والمسيحيين لمناقشة القضايا المعاصرة وإشراك شباب من المسلمين والمسيحيين ذكوراً وإناثاً لمنحهم فرصة لتقديم تصوراتهم حول المشكلات التي يواجهونها وما يرونه من سبيل لمواجهتها وتعزيز قاعدة التعايش بين المسلمين والمسيحيين وخاصة في المجتمعات التي يكون فيها أحد أتباع هذين الدينيين أقليه كالمسلمين في الدول الأوربية والمسيحيين في أقطار العربية.
وقال الأب سامي قتدح إن تعزيز قيم التسامح والمحبة والتعايش والتآخي بين أتباع  مختلف الديانات والمعتقدات وترسيخ هذه المبادئ النبيلة و تعظيمها هو الهدف الذي بنيت عليه مبادرة سيد البلاد جلالة الملك عبد الله الثاني والتي تمثلت "باقتراح ان يكون هناك "أسبوع للوئام  العالمي بين الأديان" والتي أطلقها جلالته وتبنتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في العشرين من شهر تشرين الثاني الماضي وتم اعتبار الأيام السبعة الأولى من شهر شباط من كل عام "أسبوعا للوئام العالمي بين الأديان " وأضاف أن الحلقة الاستشارية التي نظمها مجلس الكنائس العالمي في تشرين الثاني الماضي والتي جمعت منظمات وشخصيات مسيحية وإسلامية من كل أنحاء العالم قد ايدت فكرة الأسبوع العالمي للوئام بين الأديان.     

0 ارسل تعليقا

إرسال تعليق
Powered by Blogger | Big News Times Theme by Basnetg Templates

Latest News

>> <<

  • Recent Posts
  • Comments

    Blog Archive

    Followers

    محليات
    You are here : Home »
    حدث خطأ في هذه الأداة

    Popular Posts