رفاد عياصره يكتب العودة عن دمج البلديات فساد !1؟؟

.البيان نيوز مصداقية رفاد عياصره
العودة عن دمج البلديات  .. فساد كبير  ويثير استياء  كافة طبقات المجتمع .. فليس من المعقول  !! التراجع عن التجربة بعد كل هذا .. الضخ المالي  والبهرجة الإعلامية  عليها .. والمنشات المشتركة  بين البلديات المندمجة .. والموظفين المشتركين .. والتبادل الثقافي   والاجتماعي بينها .
 التراجع  عن دمج البلديات .. وإعادتها  الى ما كانت  عليه سابقا .. لينوف عددها  على الثلاثماية... هو خدمة  لأجندات  قبلية وعشائرية  وخدمة لقوى الشد العكسي وتشتيتا  لقوى  الحكم المحلي .. بل هدما لها  بالكامل .. والعودة إلى نظام  الدكاكين  وبسطات الخضرة الإدارية.
جميع البلديات  المندمجة  الآن  تشكو من أزمات  مالية ..و تشكو من تضخم أداري  سببه الضغوطات العشائرية  والاجتماعية .. وتشكو من قلة الكفاءة..  ومن كثرة الموظفين  الأميين .. وهوامرا ليس مخفيا وإنما يعرفه كل أبناء المجتمع .
 فأمام هذا الواقع هل نستسلم؟؟ بكل تأكيد لا !!.. أذن فما هو  المطلوب منا كدولة وكمواطنين  في هذه المرحلة .. ؟؟! هل نرضخ لمن يريدون فكفكة البلديات ؟ بكل تأكيد لا!..أنما  المطلوب  مناهو أعادة  هيكلة البلديات..  وعمل  نظام  مبرمج لعمل البلديات.. ووضع مخططات  مركزية  ..كخطط خمسيه  تلزم البلديات بتنفيذها!!! .. سواء أعدت  هذه الخطط  من قبل الوزارة  او من قبل  المجالس البلدية .. مع توفير  الدعم المادي  الكامل .. لتنفيذ تلك الخطط.!!
 أن وزارة البلديات مطلوب منها .. وضع شروط لمن يتقدم  لرئاسة البلدية ..  مثل اشتراط  المؤهل العلمي .. بدرجة البكالوريوس  للرئيس والأعضاء .. سواء أكانت البلديات  صغيرة ام كبيرة !!   فلا يعقل ايها السادة ..!1 ونحن  في القرن الواحد والعشرين  ان  تكون  البلديات ..  تدار من قبل أشخاص  يحملون الإعدادية ..!!.
ان   أبناء المجتمع الأردني يعرفون ..  أن من ينادون بفكفكة  البلديات  هم مجموعة .. ممن اعتادوا  المشيخة  على حساب المؤسسية .. ومجموعة ممن اعتادوا المحسوبية  والمناطقية على حساب الوطن ومصلحته ... وهم عينهم  الآن  من يرفعون شعار عدم الانسجام  بين المناطق ..!! وعدم وصول الخدمات  للمناطق المدموجة..!  ليس حبا  في الإصلاح او.. وتباكيا عليه.. وإنما خدمة لمصالحهم الذاتية على حساب المؤسسية  ... وعلى حساب تقديم الخدمات  للمواطنين.. وعلى حساب الوطن وشرذمته.!1
أيها السدادة البلديات مؤسسات حكم محلي.. وهي  الذارع القوي للدولة في تقديم الخدمة للناس .. فلا يجوز إهمالها وتهميش دورها.. لصالح  المؤسسات الحكومية..ولصالح قوى التخلف والعشائرية والشد العكسي...!1 بل ينبغي ان تصبح البلديات مؤسسات ذات أهمية لديها صلاحيات واسعة وتتمتع باستقلالية أدارية كاملة ..  لا يخيفها موظف من الدرجة الخامسة في وزارة البلديات  . غير منتخب .. بل ينبغي ان تكون لها صلاحيات وزارة ..لان بعض البلديات يراجعها المواطنين   أكثر من مراجعتهم  بعض الوزارات.!1
 أن فكفكة  البلديات يعتبر خطيئة بحق الوطن وخطيئة  بحق الفئات المتنورة الطامحة لوجود مجتمع  متجانس وخطيئة بحق المواطنة وخطيئة  بحق تطوير عمل البلديات .. فعلى وزارة البلديات ان تدير ظهرها للمتمشيخين .. وتدير ظهرها لأصحاب الأجندات العشائرية .. وتدير ظهرها  لكل من تقاعد  وأراد ان يلمع نفسه من جديد على حساب  البلديات فالبلديات ليست مأوى للعجزة...!! وليست مأوى لطالبي المشيخة..!!البلديات أيها السادة وجدت للخدمة .


0 ارسل تعليقا

إرسال تعليق
Powered by Blogger | Big News Times Theme by Basnetg Templates

Latest News

>> <<

  • Recent Posts
  • Comments

    Blog Archive

    Followers

    محليات
    You are here : Home »
    حدث خطأ في هذه الأداة

    Popular Posts