السياحة الوافدة : تطلعات إيجابية لترويج الأردن في تركيا

البيان نيوز مصداقية رفاد عياصره - يباشر معرض "إيميت" السياحي الدولي (المعرض الدولي لشرق البحر الأبيض المتوسط للسياحة والسفر) الخامس عشر فعالياته يوم الخميس ،الموافق العاشر من شباط 2011 في العاصمة التركية إسطنبول لمدة أربعة أيام، بمشاركة أكثر من 60 دولة حول العالم.

تشارك الأردن لأول مرة في معرض "أيميت" السياحي الدولي في إسطنبول لتنشيط السياحة من تركيا، ممثلة بأعضاء الجمعية الأردنية للسياحة الوافدة من شركات منظمي الرحلات السياحية والأعضاء المؤازرين من قطاع الفنادق والضيافة. وتهدف المشاركة إلى جذب المزيد من الحركة السياحية التركية وزيادة عدد السياح الأتراك إلى المملكة وتوطيد سبل التعاون مع السوق السياحي التركي.
ويعتبر معرض أيميت الدولي أحد أكبر ست معارض سياحية تنظم في أوروبا وواحدا من المعارض الأكثر نموا في المنطقة وفي تطور كل عام.
 حيث يتوقع هذا العام مشاركة ما يقارب 4000  شركة  من اكبر الشركات السياحة في العالم لعرض آخر ما وصلت إليه طرق العرض السياحية العالمية من خلال المؤسسات الحكومية وشركات الطيران ووكالات السفر والمؤسسات البنكية والمستثمرين إلى جانب العارضين الدوليين التابعين لعدد من وكالات السفر من أوروبا وأميركا الشمالية وآسيا والدول العربية منها  تونس والمغرب واليمن والجزائر والسودان وفلسطين ولبنان. يتم تنظيم المعرض في إسطنبول بالفترة من 10 إلى 13 شباط 2011  من قبل مجموعة  EKIN-ITE والذي يغطي 60000  متر مربع في عشر قاعات في ساحة معارض TUYAP.

الشركات المشاركة في جناح الأردن هي، الأردن للسياحة، الإبتكار للسياحة، بلازا للسياحة والسفر، ترافل ون،  دارنا للسياحة والسفر، زعترة للسياحة والسفر، عشتار للسياحة، المروج الخضراء للسياحة والسفر، الملكية للسياحة ، هرمس أرابيا للسياحة ، وكالة السفر المتحدة، وفندق الديز إن العقبة.
تم التعاون ما بين الجمعية الأردنية للسياحة الوافدة وهيئة تنشيط السياحة في بعض الأمور التنظيمية لتحضير مشاركة الأردن. ويعكس هذا التعاون مساهمة  القطاع الخاص في ترويج الأردن كوجهة سياحية وإدراجها ضمن برامج الرحلات السياحية التركية، حيث تسعى الجمعية إلى تأكيد المشاركة الفعلية والمباشرة  من شركات السياحة الوافدة في ترويج الأردن في الخارج لدعم تطوير القطاع وفتح فرص لدخول أسواق جديدة، وزيادة عدد الزوار القادمين إلى المملكة.
وتشارك الأردن في الجناح رقم 2520 في صالة رقم 2، بمساحة 78مترمربع والمصممة بشكل خاص لتشمل 12 شركة في منصة واحدة.
 واهتمت الجمعية بتفاصيل تنظيم هذه المشاركة المميزة من تصميم الجناح، وتوفير المنشورات الترويجية و باللغة التركية والإنجليزية والعربية، وتحضير ترتيبات حجوزات الإقامة والسفر للأعضاء المشاركين. يتميز التصميم بالزخارف والصور الخلابة ذات الطابع الأردني العريق وبألوان رملية ذهبية لتسلط الضوء على الأردن كموقع سياحي مميزو لجذب حركة الزوار المشاركين والدول المشاركة ووكالات السفر التركية. حيث يشمل الجناح على منصات منفصلة لكل مشارك، بالإضافة إلى صالات الاستقبال والترحيب لعقد اجتماعات خاصة.

وقال السيد محمد سميح، رئيس الجمعية الأردنية للسياحة الوافدة " سوف تتيح مشاركتنا  فرصاً جديدة لدخول أسواق جديدة  وتنمية القدرات التصديرية لأعضاء الجمعية ، و نحن نستهدف تركيا كونها من الوجهات التي أظهرت نمواً ملحوظاً ونسعى لتوطيد علاقات التعاون مع السوق التركي وتشجيع التبادل السياحي بين البلدين" وهنا تأتي أهمية مشاركة الأردن في المعارض السياحية الدولية لما في ذلك من تأثير إيجابي عل تطوير قطاع السياحة الوافدة ولتوضيح موقع الأردن على الخارطة السياحية في المنطقة وزيادة التنافسية وإدراج الأردن في برامج  وكلاء منظمي الرحلات السياحية. 
هذا وتسعى الأردن إلى تطوير التعامل مع السوق التركي، بناءً على اجتماع  وزراء السياحة من تركيا وسوريا ولبنان في بداية العام  والذي تم من خلاله استعراض سبل التعاون الممكنة للوصول إلى توصيات فاعلة تهدف إلى تحقيق الأهداف المشتركة لتنمية السياحة كما الحفاظ على بيئة عمل للتعاون والتنسيق والمشاركة بين الدول الأربع. ترتبط تركيا وسوريا والأردن ولبنان بروابط تاريخية عريقة وعلاقات سياسية مميزة ومصالح اقتصادية واسعة وذات ميزات تنافسية مشتركة تثري التجربة السياحية.
وأشار السيد سميح وأن قطاع السياحة الوافدة تتطلع إلى العمل مع السوق السياحي التركي باعتباره من الأسواق الواعدة وهناك فرصة كبيرة لزيادة عدد السياح من تركيا وخاصة  بعد قرار إعفاء تأشيرات الدخول إلى المملكة للجنسيات التركية وذلك  سينعكس إيجابيا على السياحة في المملكة. وبناءً على المحادثات التي تمت مؤخراً   لطرح فكرة استحداث تأشيرة سياحية واحدة في الأردن وسوريا ولبنان وتركيا ضمن رحلة واحدة، وتعتبر هذه الفكرة في سياق اختيار طرق استخدام التراث التاريخي والثقافي المشترك للدول الأربع وزيادة السياحية الدولية في المنطقة.
 تعمل الجمعية  على توسيع نشاطاتها الدولية والتخطيط لتنظيم المزيد من المشاركات في معارض الدولية. وتتوجه خطط الجمعية نحو دعم قطاع السياحة للمساهمة الفعلية في تطوير أعمال أعضاءها وبالتالي زيادة الدخل السياحي ودخول الأسواق المختلفة. وذلك ضمن الخطط التي تعمل لها الجمعية لتنظيم مشاركات جماعية لتمثيل قطاع السياحة الوافدة والعمل على تغطية أكبر عدد من المعارض السياحية الدولية خاصةً في البلدان التي ليست من ضمن خطط تغطية هيئة تنشيط السياحة.
ومن الجدير بالذكر أن هذه المشاركة ضمن المنحة التي حازت عليها الجمعية الأردنية للسياحة الوافدة من المؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية ضمن برنامج تطوير قطاع الخدمات في الأردن بتمويل من الإتحاد الأوروبي.

شارك العالم اخبارك

 
 




لا يوجد تعليقات. كن اول من يعلق على هذه المقالة

0 ارسل تعليقا

إرسال تعليق
Powered by Blogger | Big News Times Theme by Basnetg Templates

Latest News

>> <<

  • Recent Posts
  • Comments

    Blog Archive

    Followers

    محليات
    You are here : Home »
    حدث خطأ في هذه الأداة

    Popular Posts