عمال الوطن يحرقون النفايات داخل الحاويات في ساكب لعدم كفاية عدد الضاغطات


البيان-نيوز مصداقية الغد -صابرين الطعيمات
        
  -  شكى سكان منطقة ساكب والتابعة لبلدية المعراض من تدني مستوى النظافة في المنطقة  وتراكم النفايات  على جوانب الطرق  وأنبعاث الروائح الكريهة وتكاثر الحشرات والقوارض في المنطقة . 

وقال سكان منطقة ساكب والذي يتجاوز عددهم ال17 ألف مواطن أن " عدد عمال الوطن غير كافي ولا يغطي حاجة المنطقة التي تمتد على مساحات شاسعة  ،  وتراكم النفايات يضر بالمنظر العام للمنطقة ويؤدي إلى نشر الأمراض والأوبئة"، مؤكدين أن " عمال الوطن يقومون بحرق النفايات داخل الحاويات  ، مما يؤدي إلى إنبعاث روائح كريهة  وتلويث البيئة " .

وأوضح المواطن   ناجي العياصرة أن " عدد الحاويات التي تضعها البلدية للمواطنين غير كافية ولا تفي بالغرض مما يؤدي إلى تجمع النفايات وتراكمها في عدة مناطق  ، فضلا عن إنبعاث روائح كريهة وإنتشار كبير  للقوارض والحشرات ".

وأضاف العياصرة أن " الحاويات الموجودة أصلا  غير صالحة للإستخدام ويزيد عمر بعضها عن عشرات السنين ، فضلا عن أنها موزعة في مناطق عشوائية وغير منظمة ".

ويرى العياصرة أن " مشكلة تراكم النفايات أقل خطر وتأثيرا على السكان من قيام العمال بحرق النفايات داخل الحاويات وبشكل مستمر ، الأمر الذي يؤدي إلى تشكل غمامة  سوداء  في مناطق مختلفة ".
وأتفق المواطن  إبراهيم الحسين  مع العياصرة في أن "  جغرافية المنطقة الجبلية تحول دون  وصول الضاغطات التي تجمع  النفايات إليها ، وتمنع وصول  عمال الوطن إليهم لجمع النفايات   ، الأمر الذي دفع عمال الوطن إلى حرق النفايات داخل     الحاويات  ".

وأكد الحسين أن " تراكم النفايات يتسبب في إنتشار القوارض والحشرات في المنطقة ويساعد في نقل الأمراض والأوبئة ، لا سيما ونحن نشهد إنتشار مرض إنفلوزنا الخنازير في الأردن ".

بدوره نفى رئيس بلدية المعراض الدكتور أحمد الزعبي قيام عمال الوطن بحرق النفايات داخل الحاويات ، موضحا أن "  العامل يدرك خطورة هذا التصرف والأعباء المالية التي تنتج عن ذلك ".


 وأكد الزعبي أن " منطقة ساكب لا تعاني من نقص في عدد عمال الوطن ، لا سيما وأن 14 عامل وطن يقومون بجمع النفايات يوميا في المنطقة  والوصول إلى المناطق المرتفعة ".

غير أن "البلدية والتي يزيد عدد سكانها عن 55 ألف نسمة  تعاني من نقص في عدد الضاغطات التي تجمع النفايات ، حيث لا يتوفر في البلدية سوى 3 ضاغطات يتم توزيعها على مختلف المناطق وحسب الأولوية "بحسب الزعبي .

وأضاف الزعبي أن " البلدية  قامت بشراء ضاغطتين منذ سنتين ولكن تأخر طرح العطاء وإجراءات وزارة البلديات لم تقم  بشراءهن لغاية الآن "، موضحا أن" شراء الضاغطتان سيخفف من مشكلة تراكم النفايات" .

وبين الزعبي أن " بلدية المعراض تقوم وللمرة الأولى على مستوى المملكة بتصنيع الحاويات في البلدية بكلفة وجودة ونوعية أقل ، لا سيما وأن ثمن الحاوية التي  تحصل عليها البلدية عن طريق وزارة البلديات لا تقل عن 450 دينار أما تكلفة الحاويات التي تصنعها البلدية لا تزيد عن 120 دينار وتعد بنوعية وجودة أفضل ".

وأوضح الزعبي أن البلدية " تقوم حاليا بإجراء حملات نظافة شاملة لمختلف مناطقها  ولمدة أسبوع في كل منطقة   حسب حاجة كل منطقة ".


0 ارسل تعليقا

إرسال تعليق
Powered by Blogger | Big News Times Theme by Basnetg Templates

Latest News

>> <<

  • Recent Posts
  • Comments

    Blog Archive

    Followers

    محليات
    You are here : Home »
    حدث خطأ في هذه الأداة

    Popular Posts